2009-07-08
:
تاريخ اضافة الخبر  
 
 عكاظ : المصدر
 سعيد آل منصور ـ جدة : الكاتب
أسر الشهداء .. كل هذا وأكثر
سيظل الوطن يذكر أبناءه الذين استشهدوا دفاعا عنه وعن مدخراته وأبنائه.
كل قطرة دم زكية تمثل نبعا للكرامة، وروحا لم تغب عنا وعن ذاكرتنا. سيبقى ذكرهم شموعا تضيء لنا طريق الحرية والمواطنة الحقة.
المصاب بفقدهم جلل، والحزن عليهم لا شك كبير، فعلى مثلهم يكبر الحزن، ويعظم المصاب، ولكن حسب الوطن وحسبنا وحسب أهليهم أنهم قضوا في سوح الوغى طلبا لما عند ربهم، وتلبية لنداء الواجب الذي أقسموا أن يلبوه عندما تقتضي الحاجة.
وحسبنا أن تضحيتهم محل تقدير ولاة الأمر الذين أخذوا على عواتقهم رعاية المخلصين من أبناء الوطن أثناء حياتهم وبعد موتهم، فما بال الشهيد الذي عمد إخلاصه ووفاءه ووطنيته بالدم، فذلكم جدير بأن يطمئن على من تركهم وراءه ورحل، وأن لايحمل معه هم والديه وأبنائه وأسرته، فقد قيض الله لهم رجالا يسهرون على راحتهم واستقرارهم، وتلمس أدق تفاصيل احتياجاتهم اليومية والمستقبلية.
ويكفي أن نشير هنا إلى جهد رجل واحد ضمن منظومة متكاملة لرعاية أسر شهداء الواجب، ذلكم هو الأمير المسؤول وقبل ذلك المواطن الإنسان محمد بن نايف بن عبد العزيز الذي لم يدع للكلام فرصة للتعبير عن فعله واكتفى بالفعل بعيدا عن الأضواء كي يجسد نبله وكرمه وروح المسؤولية التي حفظها فحفظته.
مما فعله ويفعله الأمير لأسر الشهداء تفصيلات دقيقة تشير إلى عمق وجدية الاهتمام، من بين ذلك مما يشرف عليه سموه شخصيا:
معايدة أسرة الشهيد بمبلغ 20 ألف لكل فرد كل عام مع بطاقة تهنئة، إعفاؤهم من صندوق التنمية العقارية، منح سكنية بمساحة 900 متر في المنطقة التي يرغبون فيها،مساعدة ابن الشهيد أو شقيقة في حالة الزواج بملبغ مالي، تعيين أبنائهم في الوظائف التي يرغبونها، تعيين زوجاتهم الراغبات في العمل، تدريس أولادهم وبناتهم في مدارس خاصة، علاجهم مجانا داخل وخارج المملكة في المستشفيات التي يرغبونها، منحهم بطاقات خاصة في مستشفيات قوى الأمن والمراكز التابعة لهم لدخولهم بدون مواعيد مسبقة، تأمين خادمة منزلية أو سائق بعد دراسة حالة الأسرة، تأمين البعثات الخارجية لمن أراد من أسرته، استضافة خمسة أفراد من كل أسرة للحج كل عام على نفقة الوزارة، توزيع سلال غذائية في رمضان كصدقة جارية لشهداء الواجب توزع في منطقة الشهيد، فضلا عن المميزات التي أقرتها الدولة لكل شهيد مثل ترقية الشهيد أو المصاب إلى الرتبة التي تلي رتبة ،إعطاؤه آخر مربوط في مرتبه بجميع العلاوات والبدلات، منح مرتب شهري مقدراه ثلاثة آلاف ريال للأب والأم والزوجة، مبلغ 500 آلاف ريال لتأمين السكن، 500 ألف ريال لتسديد الديون، و 100 ألف ريال مساعدة عاجلة.
   
 
 
Email : info@laanansa.com جميع الحقوق محفوظة لموقع حتى لا ننسـى